اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

02:26 صباحًا , الثلاثاء 7 صفر 1440 / 16 أكتوبر 2018


التاريخ 04-18-1439 05:04 مساءً
الجودة في التعليم
المقدمة
الجودة هي خيار المدارس لمواجهة احتياجات وتحديات عصر المعرفة الجودة هي ثقافة حياة برهنت قدرتها على تحقيق التميز . الجودة هي الرقي بالنفس أن تتخذ عهدا على أن تكون عند حسن ظن من يحبك ويتمنى أن يراك الأفضل و الأصلح والانجح .
إن إدارة الجودة الشاملة هي ثورة إدارية جديدة وتطوير فكري شامل وثقافة تنظيمية جديدة حيث أصبح كل فرد في المؤسسة/ المدرسة مسئولاً عنها لكي توصلنا إلى التطوير المستمر في العمليات وتحسين الأداء. إن تعبير الجودة ليس تعبيراً جديداً، وخير دليل على ذلك الآيات القرآنية التالية:-
قال تعالى :
• " صنع الله الذي أتقن كل شئ" ( النمل: 88)
• " الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً" (الملك: 2)
• " الذي أحسن كل شئ خلقه" (السجدة: 7)
• " إنا لا نضيع أجر من أحسن عملاً" (الكهف: 30)

الحديث الشريف :
عن الرسول صلى الله عليه وسلم " إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه\" (رواه مسلم)

ومن هنا نرى أن الجودة هي الإتقان والعمل الحسن، والجودة لها تعريفات عدة ولكنها متفقة في جوهرها في التأكيد على مبدأ الإتقان.

تعريف إدارة الجودة الشاملة
أسلوب إداري يضمن عمل الأشياء الصحيحة بالطريقة الصحيحة
من المحاولة الأولى بالاعتماد على احتياجات و متطلبات المستفيد

الجودة في التعليم
تعرف في المجال التعليمي بأداة العمل بأسلوب صحيح و متقن وفق مجموعة نمن المعايير التربوية
الضرورية لرفع مستوى جودة المنتج التعليمي بأقل جهد و كلفة محققة الأهداف التربوية المرجوة

كلمة :
كل منا لديه هدف ولتحقيق هذا الهدف لابد من إتقان العمل والجودة في أدائه لكي تعمل إلى المستوى الذاتي الذي ترغب فيه

دعاء :
اللهم إنا نسألك الإخلاص في القول والعمل ونسألك أن تنفعنا بما علمتنا انك أنت
العليم الحكيم

ختاما
.
الجودة في التعليم هي رحلة عمل وكفاح للتغيير والتحسين المستمر الدائم للنجاح والتميز.
شكرا لحسن الاستماع

طالبات ثاني ثانوي علمي
بإشراف الأستاذة : لطيفه الخالدي

تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 109
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:26 صباحًا الثلاثاء 7 صفر 1440 / 16 أكتوبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة ALTALEDI NET